تكنولوجيا الـ Mini-LED تدفع شاشات LCD لمنافسة جودة OLED في 2021

تعد تقنية Mini-LED أحد أحدث التقنيات المستخدمة في الشاشات وأجهزة التلفزيون LCD لتطوير وتحسين أدائها. عمليا ، نقلت تقنية Mini-LED أجهزة التلفزيون  LCD لمستوى جديد في الجودة والأداء ؛ نظراً لأن هذه التقنية توفر صورة عالية التباين مع ألوان نابضة بالحياة ، فإن شاشات LCD Mini-LED تأتي منافسا قوياً لشاشات OLED خلال العام 2021. لمزيد من التفاصيل فقط تابع القراءه.

Mini-LED technology pushes LCD screens to compete with OLED quality in 2021


تنطبق المعلومات الواردة بالموضوع على جميع شاشات العرض وأجهزة التلفزيون التى تستخدم تكنولوجيا الـ Mini-LED أو تكنولوجيا OLED تحت مختلف العلامات التجارية ؛ يشمل ذلك الأجهزة التى تنتجها Samsung و LG و Sony و Panasonic و TCL وغيرها.

تقنية Mini-LED مقابل OLED

لتقريب الفكرة ، فيما يلي نظرة سريعة على كلا من تقنية Mini LED و OLED ، لمعرفة أهم المزايا والعيوب وكيفية التطبيق على الشاشات وأجهزة التلفزيون ، وأيهم يقدم أفضل صورة للمستخدمين.

LCD Mini-LED Display

تستخدم تقنية Mini-LED بشكل خاص في شاشات وتلفزيونات LCD ، لتوفير مصدر اضاءة خلفية عالي الجودة ، بهدف ترقية الصورة التى تنتجها شاشات LCD لجودة أعلى بالمقارنة مع إصدارات LCD السابقة. تقوم تقنية Mini-LED على استخدام آلاف المصابيح المصغرة لإنتاج إضاءة خلفية أقوى في السطوع بالإضافة لإمكانية التحكم بشدة الإضاءة في أي جزء من الشاشة ، مهما كان صغيراً ؛ وهو ما كان مفقوداً في شاشات الكريستال السائل السابقة والكثير من الطرز الحالية ، حيث لا تشمل وحدة الإضاءة الخلفية بها إلا على عشرات أو مئات المصابيح LED على الأكثر. 

يعني استخدام آلاف المصابيح المصغرة Mini-LED الحصول على سطوع أقوى ، كما تعني إمكانية التحكم في إنارة أي مجموعة من تلك المصابيح إنتاج صورة رائعة ؛ حيث يمكن إضاءة المصابيح الأزمة لعرض الصور الاكثر سطوعا ، وبالمقابل يمكن تقليل إضاءة أي من تلك المصابيح لتناسب المشهد المعروض على الشاشة في أي جزء منها. على سبيل المثال ، لو أن الصورة التلفزيونية تتضمن أجزاء ساطعة وأخرى مظلمة ، مثلاً ، فيلم يحتوي مشاهد ليلية ، فإن تقنية Mini-LED تسمح بإضاءة المصابيح الخلفية المناسبة دون الأخرى ، لتظهر المناطق الداكنة بشكل واقعي والمناطق المشرقة أكثر إشراقا.

ساعدت تكنولوجيا Mini-LED على إنتاج شاشات LCD أكثر تقدماً ، تقدم صورة مبهرة وراقية ، تتميز بإضاءة أقوى إلى جانب عرض جيد للغاية للألوان الداكنة والسوداء ، ومن ثم تحسن كبير في الألوان والتباين ، وجودة الصورة بشكل عام بالمقارنة مع شاشات LCD LED العادية ؛ حتى لو كانت تستخدم تقنية التعتيم المحلي ، فلا توجد مقارنة بين عشرات المصابيح LED في الشاشات العادية مقابل آلاف المصابيح المصغرة في شاشات LCD Mini-LED المتقدمة.

OLED Display

بينما تستخدم تقنية Mini LED لإضاءة وحدات البكسل LCD فقط ، وليست تقنية عرض للصورة بشكل مباشر ، فإن تقنية OLED هي تقنية عرض أساسية مباشرة ذاتية الإنبعاث. فبدلاً من استخدام الكريستال السائل لتكوين بكسلات تعتمد على إضاءة خلفية لتشكيل الصورة ، فإن شاشات OLED تقوم على بكسلات تنتج اضائتها ذاتياً بدون الحاجة لإنارة خلفية. 

يعني المصطلح OLED ، الصمام الثنائي العضوي الباعث للضوء ؛ وهو مصباح LED فائق الصغر um ( أصغر بكثير من Mini-LED) مصنوع من المواد العضوية التى تنتج الضوء عند تطبيق جهد كهربي عليها. في شاشات OLED ، تستخدم هذه الثنائيات فائقة الصغر كوحدات بكسل ذاتية الإضاءة ، يمكنها السطوع بالألوان الحمراء والخضراء والزرقاء لتشكيل الصورة. ظهرت شاشات العرض بتقنية OLED منذ 10 سنوات تقريباً ، وقامت على تطويرها شركة LG الرائدة في مجال تكنولوجيا العرض.

تعد شاشات OLED حتى الآن أفضل أنواع الشاشات من حيث جودة الصورة بشكل عام. حيث تتميز شاشات وتلفزيونات OLED بصورة فائقة الجودة ، خصوصاً جودة الألوان والتباين والقدرة الفائقة على عرض الألوان الغامقة والسوداء بشكل طبيعي للغاية ؛ وهي الميزة التي تتفوق بها على شاشات Mini-LED. ظلت تكنولوجيا العرض OLED في السنوات الماضية وحتى الآن أفضل تقنية عرض تم تطبيقها لإنتاج صور فائقة الجودة بدون منافس حقيقي ؛ كانت تقنية Micro-LED هي الأقرب لمنافسة OLED إلا أن التكلفة الباهظة إلى جانب الإخفاق في إنتاجها بأحجام تناسب الترفيه المنزلي أدى إلى عدم انتشارها بشكل واسع حتى الآن. 

كما بأعلى ، تقدم أجهزة تلفزيون OLED أفضل تجربة مشاهدة ، إلا أنها أيضاً تعد مرتفعة السعر بالمقارنة مع تلفزيونات LCD ؛ نظراً لتكلفة التصنيع المرتفعة والجودة الرائعة التى تقدمها. لذا كان تطوير شاشات LCD بإدخال تكنولوجيا Mini-LED أقصر الطرق المتبعة من قبل شركات التكنولوجيا لتوفير شاشات عرض عالية الجودة لمنافسة OLED وبأسعار أقل بكثير.

تقدم شاشات LCD Mini-LED المتقدمة صورة رائعة ومميزة للغاية ، تقترب كثيراً من جودة الصور التى تقدمها شاشات OLED ولا تتفوق عليها ؛ لذا تعد بديلاً لشاشات وتلفزيونات OLED بتكلفة أقل ، مع مزايا مشابهة وعيوب أقل.

Mini-LED و OLED : المزايا والعيوب

تأتي الشاشات وأجهزة التلفزيون OLED أفضل في جودة جودة الصورة الإجمالية ، وتقارب شاشات LCD Mini LED نفس الجودة بسعر أقل. تتميز أجهزة تلفزيون LCD بعمر افتراضي أطول بالمقارنة مع OLED ؛ يرجع ذلك إلى استخدام المواد العضوية ، التى قد تتحلل بشكل أسرع وتفقد ميزاتها بعد فترة ليست قصيرة من الإستخدام. لا تتأثر بكسلات شاشة Mini-LED عند التشغيل لفترة طويلة على صورة ثابته ، بينما يمكن أن تنطبع الصور على شاشة OLED ؛ وهو ما يعرف بمشكلة نسخ الصورة. تعد شاشات Mini-LED موفرة للطاقة بالمقارنة مع شاشات LCD الحالية ، كما أنها تأتي أنحف بكثير وبدون حواف تقريباً.

المستقبل وشاشات LCD Mini-LED 

تقوم مجموعة من أشهر شركات التكنولوجيا على تطوير تكنولوجيا Mini-LED في عام 2021 ، من بينها ، Samsung و Apple و LG وغيرها. من المتوقع رؤية الكثير من شاشات Mini-LED خلال 2021 تحت علامات تجارية متنوعة ، للتطبيق على أجهزة التلفزيون وأجهزة الكمبيوتر المحمولة وأجهزة iPad.

يقال أيضاً أن شركة Apple تخطط خلال 2021 لإستخدام الشاشات المعتمدة على المصابيح المصغرة Mini-LED على أجهزة iPad صغيرة الحجم ؛ قد تستخدم على أجهزة iPad Pro ، حسب موقع "لايف وير" التقني ، والذى أضاف "من المتوقع أن يحصل MacBook pros على شاشة Mini-LED صغيرة الحجم في عام 2021.

كانت شركة TCL من الشركات الرائدة عندما أطلقت شاشات Mini LED خلال السنوات الأخيرة ، وها هي تقنية الصمام المصغر LEDs تنال إهتمام جميع الشركات المصنعة للتلفزيون. قد تجد شاشات Mini-LED متوفرة الآن بالأسواق تحت مسميات تسويقية مختلفة ؛ مثل LCD miniLED أو QNED وغيرها. 

الشاشة التقنية





أحدث أقدم