ما هو مستقبل شاشات LCD بعد تطوير تقنيتي العرض QD-OLED و QNED

 تعد شاشات LCD حتى الآن أكثر أنواع الشاشات انتشاراً واستخداما من قبل المستهلكين ، حيث تتميز شاشات LCD الحالية بأداء أفضل بكثير من ذي قبل. ومع ذلك ، فإن إبتكار تقنيات عرض أكثر تطوراً مثل تقنية QD-OLED أو QNED يجعلنا نفكر ونتساءل عن مستقبل الشاشات LCD ومدي قدرتها على المنافسة .

What is the future of LCD screens after the development of QD-OLED and QNED display technologies?


مقدمة حول شاشات LCD

خمسون عاماً هي عمر شاشات LCD ، منذ أول براءة اختراع لشاشة عرض بسيطة تعمل بتقنية الكريستال السائل عام 1070 وحتى وقتنا الحالي. في البداية ، استخدمت شاشات LCD كشاشات عرض رقمية بالابيض والاسود في الساعات الرقمية والالات الحاسبة وبعض الأجهزة الإلكترونية الأخرى . 

وفي الوقت الذى كانت فيه أجهزة التلفزيون من نوع CRT ( أنبوب أشعة الكاثود) هي السائدة ، جاء ظهور شاشات LCD كتقنية ثورية جديدة مع ميزات مدهشة فى ذلك الوقت. فبدلاً من أجهزة التلفزيون الزجاجية ثقيلة الوزن ، والشرهة في إستهلاك الكهرباء مع أداء مقبول وقتها ، ها هي شاشات LCD أكثر نحافة وأخف وزناً مع أداء أفضل ولا يحتاج للكثير من الطاقة الكهربائية .

كانت الإصدارات الأولى من شاشات الكريستال السائل (LCD) ، بما في ذلك الشاشات التلفزيونية أو شاشات الكمبيوتر LCD تعتمد على لوحات لا تحتوي على طبقة TFT ، حيث كانت وحدة البكسل pixl تحتوي فقط مادة الكريستال السائل LC وتصلها إشارة الفيديو مباشرة عبر أسلاك شفافة. لذا كانت لشاشات الكريستال السائل الأولي بعض العيوب ، منها بطء سرعة تحديث الصورة ، واستهلاك أكبر نسبياً للطاقة الكهربية ( مقارنتا مع شاشات LCD الحديثة) .

ومع الوقت ، نالت شاشات LCD اهتماماً كبيراً من قبل المستهلكين وأيضاً من قبل شركات التكنولوجيا ، وبخاصة الشركات المهتمة والمصنعة لأجهزة العرض والتلفزيون. وبدأت الشركات المصنعة في تطوير وتحسين أداء شاشات الكريستال السائل شيئا فشيئا ، إلى أن أصبحت عائلة شاشات الكريستال السائل تضم العديد من أنواع الشاشات التى تعتمد جميعها على تقنية عرض الكريستال السائل LCD. فيما يلي أنواع شاشات LCD مع اختلاف التسميات التسويقية :

أنواع شاشات LCD

  1. شاشات LCD التقليدية : إصدارات سابقة لأجهزة LCD تستخدم تقنية الإضاءة الخلفية الفلورسنت ، وتقدم صورة مقبولة.
  2. شاشات LED الأحدث : إصدار أحدث لشاشات LCD يستخدم تقنية ثنائي LED لإضاءة الشاشة ، ويقدم صورة أكثر سطوعا وأفضل في الجودة من النوع السابق.
  3. شاشات QLED الأكثر تطوراً : من أحدث اصدارات شاشات LCD المتطورة ، ويقدم صورة أفضل من النوعين السابقين ، حيث تتميز شاشة QLED بصورة مشرقة وتباين أفضل وألوان واسعة ومحسنة وأقرب للواقع، ويرجع ذلك لإدخال تقنية Quantum DOT لتحسين أدائها.
  4. شاشات Nano Cell المتطورة : تأتي ضمن أحدث الإصدارات المنضمة حديثاً لعائلة شاشات LCD ، وتستخدم تقنية مشابهه إلى حد ما لتقنية الكوانتم دوت السابقة مع اختلاف التصميم ، وتقدم شاشات النانو سيل صورة رائعة ومميزة وتقترب أو تتساوي في الجودة مع أجهزة QLED ، ويعد النوعين ضمن المجموعات المميزة في عائلة LCD.
  5. شاشات Mini LED المتطورة : هي أيضاً ضمن المجموعات المميزة في عائلة شاشات الكريستال السائل ، وعلى الرغم من أنها أقرب ما يكون لشاشات LED العادية إلا أنها تعمل بتقنية إضاءة خلفية مبتكرة وعالية الجودة ، لذا تقدم صورة رائعة ومميزة وتقدم سواداً أقرب إلى المثالي وبالتالي تتميز بتباين جيد للغاية ، لذا فشاشة Mini LED أيضاً ضمن المجموعات المميزة إلى جانب QLED و Nano Cell.

تقدم شاشات الكريستال السائل بأنواعها الأكثر تطوراً أفضل أداء من مختلف الجوانب في الوقت الحالي ، حيث تقدم المجموعة المتميزة من أجهزة LCD أفضل صورة تلفزيونية عالية الجودة تنافس بالفعل جودة شاشات OLED المعروفة. فمن ناحية السطوع والتباين وجودة الألوان وحتى التصميمات الأنيقة والمبتكرة لشاشات وتلفزيونات LCD ، فهي في قمة أدائها الرائع وتنافس بقوة في سوق التلفزيون ومازالت هي التقنية السائدة والأساسية للعرض حتى الآن.

ما هو مستقبل شاشات LCD ؟ ما هو مستقبل التلفزيون ؟

وفقاً للواقع ، لم تستطع تقنية العرض OLED رغم جودة الصورة الفائقة التي تقدمها أن تزيح أجهزة عرض LCD المتصدرة على رأس أجهزة العرض المستخدمة بشكل واسع. ويرجع ذلك تحديداً لتميز شاشات LCD من حيث السعر والجودة المعقولة والعمر الافتراضي الأطول ، وهي عوامل يفضلها الكثير من المستهلكين بالمقارنة مع الجودة الفائقة لأجهزة OLED وسعرها المرتفع نسبياً والعمر الافتراضي الأقل نسبياً بالمقارنة مع LCD.

ومثلما كتب ظهور شاشات LCD نهاية أجهزة التلفزيون الزجاجية CRT وهي في قمة تألقها ، فهل ستلقي شاشات LCD نفس المصير خلال السنوات القادمة ؟ وإن كان ذلك سيحدث فأي تقنية عرض ستخلف تقنية الكريستال السائل ؟ هل تخلفها تقنية Micro LED أو تقنية QD-OLED أو تقنية QNED أو تقنية El-Quantum DOT ؟. وعلى الرغم من أن الإجابة الصحيحة تماماً قد تكون غير واضحة حتى الآن ، إلا أن بإمكاننا توقع تقنية العرض الأساسية القادمة للجيل التالي من الشاشات وأجهزة التلفزيون .

فإذا استثنينا تقنية El-Quantum DOT التى لا نعرف عنها الكثير حالياً ( ربما تكون تقنية العرض القادمة) ، فإن أيا من تقنيات العرض التالية Micro LED أو QD-OLED أو QNED ، قد تصبح تقنية العرض القادمة للجيل التالي من الشاشات وأجهزة التلفزيون. وحيث أن تقنية Micro LED قد تم تطبيقها فعلياً ، وطرح بعض إصدارات شاشات Micro LED فائقة الحجم بالأسواق  ، أصغرها جاء بحجم 75 بوصة مع سعر باهظ جداً لا يناسب إلا المستهلكين الأكثر تميزاً ، فإن عامل السعر والحجم يجعلنا تستثني تقنية Micro LED مؤقتاً ، ونعود لتوقعاتنا حول تقنيتى العرض QD-OLED و QNED .

على حد علمي ، لم يتم الإعلان رسمياً عن إطلاق أي شاشة تعمل بتقنية QD-OLED أو QNED ، هي فقط عبارة أخبار حول قرب طرح شاشات بتقنية QD-OLED أو QNED. ويبدو أن شركة Samsung تسابق الزمن لتثبت ريادتها في مجال تكنولوجيا العرض ، بتطوير وإبتكار أحدث تقنيات العرض ، لمنافسة إبتكارات شركة LG أيضاً في هذا المجال. وتقوم شركة سامسونج حالياً على تطوير شاشات Micro LED لتصبح أكثر ملائمة للاستخدام المنزلي ، كما تقوم أيضاً على تطوير شاشات QD-OLED و شاشات QNED الأكثر تطوراً.

ووفقاً لبعض الأخبار التقنية ، فقد تقدم سامسونج لوحات QD-OLED من إنتاجها لبعض الشركات المصنعة للتلفزيون خلال العام 2021. بالإضافة لبعض الأخبار التى تتحدث عن تقنية العرض القادمة لأجهزة التلفزيون هل تقنية QD-OLED Display هي الاقرب أو تقنية QNED Display ؟

أي تقنية ستخلف شاشات LCD ؟

في مجال الترفيه البصري المنزلي ، تأتي شاشات الكريستال السائل LCD الأوسع إستخداما ، لأدائها الجيد والمزايا العديدة التي تناسب جميع الأذواق والفئات. وحتى تستطيع تقنية عرض أخرى التفوق على شاشات LCD وتصبح تقنية عرض أساسية موثوقة وأفضل من LCD ، فيجب أن تفي بالمتطلبات التالية :

  • جودة الصورة : أن تقدم صورة فائقة الجودة بشكل عام ، بمعنى ، صورة بنفس جودة ألوان وتباين OLED وسطوع Micro LED مع الموثوقية والمتانة والعمر الافتراضي.
  • عامل السعر : لن تصبح أي تقنية عرض بنفس انتشار استخدام LCD إلا إذا طرحت بسعر منافس يناسب معظم المستهلكين ، وهذا قد لا يتوفر في وقت قريب ، على الأقل نظراً لتكاليف الإنتاج الأولية الكبيرة.

مما سبق يتضح لنا أن أقرب تقنيات العرض التى قد تنافس بقوة لتصبح تقنية العرض الأساسية القادمة وتخلف تقنية LCD هي تقنية QD-OLED أو QNED.  تقوم تقنية QD-OLED على استخدام الصمام الثنائي العضوي الباعث للضوء فائق الصغر كوحدات بكسل ذاتية الإضاءة ومحسنة بتكنولوجيا ال Quantum DOT لتعزيز السطوع ، بينما تقوم تقنية QNED على فكرة إنشاء البكسلات من الصمامات الثنائية المصنوع من أشباه الموصلات الإلكترونية بالإضافة لإدخال تقنية ال Quantum DOT أيضاً لتعزيز السطوع.

نظريا ، قد تقدم تقنية QNED سطوعا أفضل من QD-OLED بينما تتساوى الجودة بالنسبة للتباين وتقديم الأسود المطلق. ومن حيث العمر الافتراضي فمن المفترض نظرياً ترجيح تقنية QNED الخالية من المواد العضوية ل QD-OLED ذات العمر الافتراضي القصير نسبياً ، إلى جانب السطوع المنخفض بالمقارنة معها .

الخلاصة ، هناك 5 تقنيات عرض قد تخلف أيا منها تقنية LCD الحالية ، 2 من هذه التقنيات ما تم تطبيقه فعلاً وينافس الآن شاشات LCD ، مثل OLED و Micro LED. بينما هناك 3 تقنيات عرض قيد الإختبار أو التصنيع الفعلي ، مثل تقنية QD-OLED و QNED و El-Quantum DOT. وبعيداً عن أسباب عدم تحقيق أي تقنية عرض حالية التقدم المطلوب أمام تقنية LCD ، فقد تصبح أيا من تقنيتي العرض QD-OLED أو QNED هي تقنية العرض المستقبلية .

في كل الأحوال ، أتوقع معرفة المزيد حول تقنية العرض القادمة خلال فعاليات معرض الإلكترونيات الاستهلاكية CES 2021 الافتراضي أول العام المقبل. سيتم تحديث الموضوع وفقاً لآخر التقنيات .

اخترنا لك مواضيع قد تهمك :

الفرق بين شاشات QLED و Nano Cell

الفرق بين شاشات Nano Cell و OLED


المصدر : مدونة الشاشة التقنية


أحدث أقدم